التقط الدكتور عزازى على عزازى، محافظ الشرقية، ميكرفون من الفرقة الموسيقية التى كانت تعزف مقطوعة موسيقية ابتهاجا بالعيد داخل مؤسسة رعاية الأيتام بالزقازيق وغنى أغنية “مين قالك تسكن فى حارتنا” لإدخال السرور والبهجة على قلوب الأيتام.
كما قام بتوزيع عيديات على الأطفال بلغت 50 جنيها لكل طفل، وأمر بصرف حافز الإثابة لجميع العاملين بالدار.
ثم توجه إلى مستشفى المبرة لزيارة المرضى، والتقى مع سيدة قبطية وطلبت منه فرصة عمل لنجلها الحاصل على بكالوريوس الحاسب الآلى، وقام بمنحها كارت شخصيا مدونا عليه “يحرر عقد عمل فورا”.
كان المحافظ برفقته مدير الأمن اللواء ناصر العنترى وعدد من القيادات التنفيذية والعسكرية بالمحافظة، وأدى صلاة عيد الأضحى بمسجد قرية بنى عامر مسقط رأس الشيخ عمر هاشم شيخ الأزهر الأسبق، وشارك الأهالى فرحتهم وقام بتوزيع الهدايا العينية لعدد من الأسر محدودة الدخل، بخلاف ما اعتاد عليه المحافظون السابقون فى أداء صلاة العيد بمسجد الفتح.
المصدر:اليوم السابع

0 التعليقات

إرسال تعليق

العدل

العدل

خلاصة الحكمة

خلاصة الحكمة
مشكلاتنا ثقافية وهي خلف كل تلك السلبيات

رحمك الله استاذنا جلال عارف

رحمك الله استاذنا جلال عارف